الاستهداف (Targeting): مصطلح الاستهداف في التسويق يشير إلى استراتيجية تجزئة وتقسيم السوق الكبير إلى شرائح أصغر، وذلك من أجل التركيز على مجموعة مستهدفة من العملاء الذين يقعون ضمن نطاق واسع من السوق. بمعنى آخر تحديد شريحة من العملاء بناء على خصائص معينة، ويتم التركيز على تقديم المنتجات والخدمات بشكل مباشر إليهم.

وتهدف هذه العملية إلى تركيز الجهود التسويقية على قطاع أو قطاعات رئيسة تتألف من العملاء الذين تتطابق احتياجاتهم مع المنتجات ومنافعها الرئيسية.

يُعد الاستهداف مهماً لأنه يمثل عنصراً فعالاً في الاستراتيجية التسويقية الشاملة، إنه يؤثر على فاعلية الإعلانات وعمق تجربة العملاء ونجاح العلامة التجارية وزيادة المبيعات. فعندما تركز الشركة على تجزئة السوق واستهداف قطاعات فيه تصبح قادرة على إيصال رسائل مباشرة ومناسبة للعملاء المستهدفين، وتمييز العلامة التجارية عن العلامات التجارية للمنافسين من خلال التوقف عن التحدث من خلالها لكل الناس وتسعى لتمييز شريحة مختارة من العملاء وبالتالي يصبح العملاء أكثر قدرة على التعرف بوضوح على العلامة التجارية لأنها موجهة إليهم على وجه التحديد. 

ويساهم الاستهداف بشكل ملحوظ إلى تعزيز مستوى الولاء لدى العملاء للعلامة التجارية، لأن خصائصها صممت بعناية لتتناسب مع شخصياتهم. والاستهداف أيضاً يحافظ على جهود المسوقين ويجعلها مركزة نحو الهدف لتخدم شريحة صحيحة من العملاء تريد هذا المنتج و تبحث عنه. 

عند القيام بعملية الاستهداف يعتمد المسوقون على دراسة عوامل متصلة بالعملاء من أهمها التركيبة السكانية، العمر، المجال المهني، القيم والأهداف والتفضيلات الشخصية، العمر والنوع والدخل والتعليم والخصائص النفسية للمجموعات السكانية.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!