إيفوسا أوجومو: رئيس قسم الازدهار العالمي في معهد كلايتون كريستنسن. يزعم بأن المعونات الدولية ليست الطريقة المثلى لتطوير الدول الفقيرة، ولا الاستثمار في استخراج الموارد الطبيعية أو تعهيد العمالة من الخارج أو التحسينات التراكمية للعروض الراهنة من أجل قواعد عملاء راسخة. بدلاً من ذلك، على رواد الأعمال والمستثمرين والشركات العالمية التركيز على الابتكارات التي تصنع الأسواق. وبالضبط كما فعل هنري فورد في الولايات المتحدة من قرن مضى، على تلك الجهات أن تتلمس الفرص في الصراعات التي تموج بالأسواق الناشئة واستهداف الاستهلاك المنعدم وعدم الاقتصار على خلق منتجات وخدمات وإنما نُظم إيكولوجية كاملة حولها تُعزز حينئذ من الاستقرار والنمو الاقتصادي. وأوجومو هو المؤلف المشارك لمقالة هارفارد بزنس ريفيو المعنونة "اختراق الأسواق الناشئة" وكتاب "مفارقة الازدهار".

مقال الكاتب المفضل من القراء:

كيف تساعد الشركات المبدعة الأسواق المبتدئة على النمو؟

أجرت هارفارد بزنس ريفيو مقابلة في أحد برامجها الصوتية (بودكاست) مع إيفوسا أوجومو رئيس قسم الازدهار العالمي في معهد كلايتون كريستنسن والمؤلف المشارك لكتاب "مفارقة الازدهار" (The Prosperity Paradox) ومقالة هارفارد بزنس ريفيو المعنونة "اختراق الأسواق المبتدئة". وننقل لكم مقتطفات من هذه

error: المحتوى محمي !!